قصائد حب تويتر أبيات شعرية رومانسية من تويتر

بواسطة | ديسمبر 1, 2020 | تويتات

قصائد حب تويتر أبيات شعرية رومانسية قصيرة من أجمل ما كتب في الحب من شعر وقصائد عربية جميلة ورائعة تذوب عقول وقلوب سامعيها

قصائد حب تويترقصائد حب تويتر

الركبة الملساءُ .. والشفةُ الغليظةُ ..

والسراويلُ الطويلةٌ والقصيرهْ

إني تعبتُ من التفاصيل الصغيرهْ ..

ومن الخطوط المستقيمةِ .. والخطوط المستديرهْ …

وتعبتُ من هذا النفير العسكريِّ

إلى مُطارحة الغرامْ

النهدُ .. مثلُ القائد العربيّ يأمرني :

تقدمْ للأمامْ ..

والفلفلُ الهنديّ في الشفتين يهتفُ بي :

تقدمْ للأمامْ ..

والأحمرُ العنبيُّ فوق أصابع القدمينِ .. يصرخُ بي

تقدمْ للأمامْ ..

إني رفعتُ الرايةَ البيضاءَ ، سيدتي ، بلا قيدٍ ولا شرطٍ

ومفتاحُ المدينة تحت أمركِ ..

فادخليها في سلامْ ..

جسدي المدينةُ ..

فادخلي من أيّ بابٍ شئتِ أيتها الأميرهْ ..

وتصرفي بجميع ما فيها .. ومن فيها …

وخليني أنامْ ..

إقرأ أيضا: صباحيات رومنسيه وغرامية للتصبيح على حبك بأحلى الكلام والعبارات

سأقولُ لكِ ” أحبكِ ” ..

عندما أشعر أن كلماتي صارت تستحقكِ ..

وتضيقُ المسافةُ بين عينيكِ وبين دفاتري ..

ويصبحُ الهواءُ الذي تتنفسينه يمرُّ برئتي أنا ..

وتصبحُ اليد التي تضعيها على مقعد السيارة ..

هي يدي أنا ..

سأقولها ، عندما أصبح قادراً ،

على استحضار طفولتي ، وخيولي ، وعساكري ،

ومراكبي الورقيهْ ..

واستعادةِ الزمن الأزرق معكِ على شواطئ بيروتْ .

حين كنتِ ترتعشين كسمكةٍ بين أصابعي ..

فأغطيكِ ، عندما تنعسينْ ..

بشرشفٍ من نجوم الصيف

سأقولُ لكِ ” أحبكِ ”

عندما تسقط الحدودُ نهائياً بينكِ وبين القصيدهْ ..

ويصبح النومُ على ورقة الكتابهْ

شهياً ومدمراً كالنوم معكِ ..

ليسَ الأمرُ سهلاً كما تتصورينْ ..

فأنا لا أستطيع أن أحبّ امرأهْ ..

خارجَ إيقاعاتِ الشعرْ ..

ولا أن أدخلَ في حوارٍ مع جسدٍ لا أعرفُ أن أتهجأهْ

كلمةً كلمهْ ..

ومقطعاً مقطعاً ..

إنني لا أعاني من عقدة المثقفينْ ..

لكنّ طبيعتي ترفضُ الأجسادَ التي لا تتكلمُ بذكاءْ

والعيونَ التي لا تطرحُ الأسئلهْ ..

إن شرطَ الشهوةَ عندي ، مرتبطٌ بشرط الشعرْ

فالمرأة قصيدةٌ أموتُ عندما أكتبها ..

أموتُ عندما أنساها ..

 

بيني وبينكِ فضيحةٌ غيرُ معلنهْ ..

وزلازلُ مجهولةُ التوقيتْ ..

وجريمةُ عشقٍ قابلةٌ للتنفيذ في أية لحظهْ ..

بيني وبينكِ شوارعُ نصفَ مضيئهْ ..

وستائر نصفَ مغلقه

إقرأ أيضا: ستاتوسات حب تويتر وفيسبوك حزينة تبكي

قصائد حب تويتر رومانسية

 

 

أشتهيكِ تحت المطرْ ..

وقبلَ المطرْ ..

وبعدَ المطرْ ..

وأستنشقكِ كما يستنشق الأرنبُ

أعشابَ البراري ..

بيني وبينكِ حالةٌ من الشعر لم أكتبها بعدْ ..

وحالةٌ من النبوءة لم أبشّر بها الناسَ بعدْ ..

وحالةٌ من الانخطافِ ..

تجعلني سيـّدَ الدراويشْ ..

بيني وبينكِ أسئلةٌ لا أريدها أن تجابْ ..

وتناقضاتٌ جميلةٌ ليس من مصلحة الحبّ أن تنتهي ..

وخصوماتٌ طفوليةٌ ..

ليس من مصلحة الشعر أن تـُحسمْ ..

وعاداتٌ صغيرهْ ..

تتسلقُ على رفوف الكتبْ .. وورقِ الجدرانْ ..

وتترسبُ مع البنّ في فناجين القهوهْ

 

 

شاركيني قهوة الصُبح .. ولا

تدفني نفسكِ في أشجانها

إنني جارُك يا سيدتي

والربى تسألُ عن جيرانها

من أنا ؟ خلي السؤالات . أنا

لوحة تبحثُ عن ألوانها

 

إسمُها في فمي .. بكاءُ النوافيرِ

رحيلُ الشذا .. حقولُ الشقيقِ

حزمةٌ من توجع الرصدِ .. رفٌ

من سنونو يهم بالتحليقِ

كقطيعٍ من المواويل .. حطت

في ذُرى موطني الأنيق الأنيق

إسمُها .. ركضةُ النبيذ بأعصابي

وزحف النسور طي عروقي

شفتى ، كالمزارع الخضر ، إن مرَّ

كنيسان ، كالربيعِ الوريقِ

أحرفٌ خمسةٌ كأوتار عودٍ

كترانيم معبدٍ إغريقي ..

أحرفٌ خمسةٌ .. أشفُّ من الضوءِ

وأشهى من نكهةِ التطويقِ

 

 

لأن كلام القواميس مات

لأن كلام المكاتيب مات

لأن كلام الروايات مات

أريد اكتشاف طريقة عشق

أحبك فيها .. بلا كلمات

أنا عنك ما أخبرتهم .. لكنهم

لمحوك تغتسلين في أحداقي

أنا عنك ما كلمتهم .. لكنهم

قرأوك في حبري وفي أوراقي

للحب رائحة .. وليس بوسعها

أن لا تفوح .. مزارع الدراق

 

إني أحبك عندما تبكينا

وأحب وجهك غائما وحزينا

الحزن يصهرنا معاً ويذيبنا

من حيث لا أدري ولا تدرينا

تلك الدموع الهاميات أحبها

وأحب خلف سقوطها تشرينا

بعض النساء وجوههن جميلة

وتصير أجمل .. عندما يبكينا

 

قصائد حب تويتر وفيسبوك

 

ليس يكفيك أن تكوني جميلة

كان لا بد من مرورك يوما

بذراعي ..

كي تصيري جميلة

 

أكثر ما يعذبني في حبك ..

أنني لا أستطيع أن أحبك أكثر ..

وأكثر ما يضايقني في حواسي الخمس ..

أنها بقيت خمساً .. لا أكثر ..

إن امرأة استثنائية مثلك

تحتاج إلى أحاسيس استثنائية ..

وأشواق استثنائية ..

ودموع استثنائية ..

وديانة رابعة ..

لها تعاليمها ، وطقوسها ، وحنتها ، ونارها

إن امرأة استثنائية مثلك ..

تحتاج إلى كتب تكتب لها وحدها ..

وحزن خاص بها وحدها ..

وموت بملايين الغرف ..

تسكن فيه وحدها ..

لكنني وا أسفاه ..

لا أستطيع أن أعجن الثواني

على شكل خواتم أضعها في أصابعك

فالسنة محكومة بشهورها

والشهور محكومة بأسابيعها

والأسابيع محكومة بأيامها

وأيامي بتعاقب الليل والنهار

في عينيك البنفسجيتين ..

 

أكثر ما يعذبني في اللغة .. أنها لا تكفيك

وأكثر ما يضايقني في الكتابة أنها لا تكتبك ..

أنت امرأة صعبة ..

أنت امرأة لا تكتب ..

كلماتي تلهث كالخيول على مرتفعاتك ..

ومفرداتي لا تكفي لاجتياز مسافاتك الضوئية ..

معك لا توجد مشكلة …

إن مشكلتي هي مع الأبجدية ..

مع ثمان وعشرين حرفاً، لا تكفيني لتغطية بوصة واحدة من

مساحات أنوثتك …

ولا تكفيني لإقامة صلاة شكر واحدة لوجهك الجميل ..

إن ما يحزنني في علاقتي معك ..

أنك امرأة متعددة ..

واللغة واحدة ..

فماذا تقترحين أن أفعل ؟

كي أتصالح مع لغتي ..

وأزيل هذه الغربة ..

بين الخزف ، وبين الأصابع

بين سطوحك المصقولة ..

وعربائي المدفونة في الثلج ..

بين محيط خصرك ..

وطموحك مراكبي ..

لاكتشاف كروية الأرض

 

قصائد حب وغرام لتويتر

 

ربما كنت راضية عني ..

لأنني جعلتك كالأميرات في كتب الأطفال

ورسمتك كالملائكة على سقوف الكنائس ..

ولكني لست راضياً عن نفسي ..

فقد كان بإمكاني أن أرسمك بطريقة أفضل

ولكن الوقت فاجأني

وأنا معلق بين النحاس .. وبين الحليب ..

بين النعاس .. وبين البحر ..

بين أظافر الشهوة .. ولحم المرايا ..

بين الخطوط المنحنية .. والخطوط المستقيمة

ربما كنت قانعة ، مثل كل النساء ،

بأية قصيدة حب تقال عنك ..

أما أنا فغير قانع بقناعاتك ..

فهناك مئات من الكلمات تطلب مقابلتي ..

ولا أقابلها ..

وهناك مئات من القصائد ..

تجلس ساعات في غرفة الانتظار ..

فأعتذر لها …

إنني لا أبحث عن قصيدة ما ..

لامرأة ما ..

ولكنني أبحث عن ” قصيدتك ” أنت

 

تجولت في شوارع وجهك ..

أيتها المرأة التي كانت في سالف الزمان حبيبتي

سألت عن فندقي القديم ..

وعن الكشك الذي كنت أشتري منه جرائدي

وأوراق اليانصيب التي لا تربح ..

لم أجد الفندق .. ولا الكشك ..

وعلمت أن الجرائد ..

توقفت عن الصدور بعد رحيلك ..

كان واضحاً أن المدينة قد انتقلت ..

والأرصفة قد انتقلت ..

والشمس قد غيرت رقم صندوقها البريدي

والنجوم التي كنا نستأجرها في موسم الصيف

أصبحت برسم التسليم ..

كان واضحاً .. أن الأشجار غيرت عناوينها ..

والعصافير أخذت أولادها ..

وهاجرت ..

والبحر رمى نفسه في البحر .. ومات

 

 

أيتها المرأة التي كانت في سالف الزمان حبيبتي

لماذا تضعين الوقت في حقائبك ..

وتسافرين ..؟

لماذا تأخذين معك أسماء أيام الأسبوع ؟

وخلاطة الشهور والأعوام ..

وكروية الأرض ..

إنني لا أستوعب خروجك من دورتي الدموية

كما لا تستوعب السمكة خروجها من الماء ..

أنت مسافرة في دمي ..

وليس من السهل أن أستبدل دمي بدم آخر ..

ففصيلة دمي نادرة ..

كالطيور النادرة ..

والنباتات النادرة ..

والمخطوطات النادرة ..

وأنت المرأة الوحيدة ..

التي يمكن أن تتبرع لي بدمها ..

ولكنك دخلت علي كسائحة ..

وخرجت من عندي سائحة

مقالات ذات صلة:

جمل رومانسية عن الحب والعشق والغرام

جمل رومانسية عن الحب والعشق والغرام

جمل رومانسية عن الحب للحبيب وللحبيبة، تشكيلة متميزة من رسائل الحب الرومانسية للعشاق جمل رومانسية عن الحب جمل رومانسية عن الحب للعشاق أحبك ليس لجمالك أو لعذوبة روحك، ولكن لما تنتابني من مشاعر الفرح عندما أكون معك.وجودك في حياتي.. وتفاصيل حبك الذي غير من طعم أيامي.....

شعر حزين عن الحب أبيات رومانسية حزينة قوية

شعر حزين عن الحب أبيات رومانسية حزينة قوية

شعر حزين عن الحب شعر رومانسي قوي ومؤثر عن آلام الحب وأحزانه للعشاق المجروحين بسبب الحب، شعر يجعلك تبكي فكلماته من قلبي قلبك شعر حزين عن الحب غابتِ الشمسُ عن سماءِ قلبيوجفَّتْ الأزهارُ في بستانِ حبّيلا تسألي عن حال اليوميفإنَّ دموعي تروي حكايةَ عمري أيامي معكِ كانتْ...

جمل رومانسية بالانجليزي مع معناها بالعربي

جمل رومانسية بالانجليزي مع معناها بالعربي

إليكم باقة جميلة متنوعة من جمل رومانسية بالانجليزي مع ترجمتها للإنجليزي، جمل قصيرة وطويلة مكتوبة من القلب ومترجمة بكلمات من ذهب جمل رومانسية بالانجليزي جمل رومانسية بالانجليزي قصيرة You are the most beautiful serendipity of my life, the most wonderful truth I believe...